اهم الأخبار:

حوارات

"هالة البشبيشي" في حوار لـ "حريتنا":"أنا بكتب لنفسي مش بهدف ربح وبكتب اللي بحسه"

كتب:
التاريخ 10 فبراير 2015 - 09:45 م
حريتنا - "هالة البشبيشي" في حوار لـ "حريتنا":"أنا بكتب لنفسي مش بهدف ربح وبكتب اللي بحسه"

حريتنا - آية تاج الدين

البعض يكتب ليَشكي أحزانه للورق لأنه يعلم جيدًا أنه سينصت له باهتمام، ومنهم من يكتب ليجني لقمة عيشه، وهناك من يكتب فقط من أجل أن يخرج ما يشعر به، يطلق العنان لقلمه ليستخرج مكنون عواطفه ومشاعره، غير هادف لربح فقط يكتب ما يشعر به، وهكذا كان اللقاء الخاص لحريتنا مع الكاتبة هالة البشبيشي.

في البداية تم سُئالها منذ متى بدأتي بالكتابة؟

مثل أي فتاة بدأت معي من فترة المراهقة بكتابة مذكرات خفية، تكتب أحاسيسها في ورق لا يعلم عنه أحد سواها، ثم تطور الأمرمعي بعد ذلك للكتابة في المدونات والمنتديات، وعندما كبر أولادي بدأت مرحلة النشر.

ما هو أول عمل لكي تم توزيعه لدار نشر؟

كان أول عمل لي بعد الثورة من خلال "نبضات إمرأة"، ومعظم من علم بالأمر نقده؛ لأنها كانت عباره عن أشعار، والبعض رأى أنه ليس بالوقت المناسب لتلك الأشعار وخاصة في تلك الأوقات المتقلبة التي تمر بها البلاد, ولكن بفضل الله تم نشرها من خلال دارالكيان للنشر عام 2013، ولقت نجاحًا جيدًا، وعقبت أنها لا تكتب من أجل ربح مادي أو شهرة ما, "أنا بكتب لنفسي مش بهدف ربح وبكتب اللي بحسه ".

وماذا عن كتاب "دروشة ورق"؟

هو مجموعة قصصية, تتضمن 18 فكرة مختلفة, وقد احتوت على قصتين للمكفوفين، وتم نشر هذا الكتاب في دارالكيان لنشر والتوزيع، وكذلك بطريقة "برايل" من خلال داريين مختلفين بشكل online على الإنترنت؛ لأني أعلم جيدًا أن الشخص عندما تقدم له عمل ما بطريقة تجعله يسبح بخياله بها, ويقرئها بمفهومه الخاص أفضل بكثير من أن تلقيه عليه بطريقه مرئية.

وقد حدث معي موقفًا لا ينسي خاص بهذا الكتاب فعندما كنت ذاهبة لدار نشر جديدة لتنشر هذا الكتاب، التقيت بـ "رامي سمير"وعندما أعطيته الكتاب بدون أن أعلمه ما هو فوجئت أنه كفيف, والأكثر دهشة بالنسبة لي أنه عندما أمسك بالكتاب على الفور أجاب "هذا كتاب دروشة ورق", عندها أقشعر بدني من الفرحة أني قد استطعت أن أوصل هذا الكتاب لكل الناس.

وبما أن رواية "تغريدة عشق" هي العمل الثالث والأحدث لكي ما المختلف فيها؟

تغريدة عشق، تختلف لأني من خلالها, أقول أن الحب ليس مقتصرًا على حب إمرأة لرجل فقط بل كل إنسان يحتاج للحب، وأن صور الحب كثيرة كل منا بحتياجها، فيجب أن نعلم كيف نحب، وأن نضع الخلافات والمشاكل جانبًا، ونبحث عن الحب داخلنا.

من أعز الأعمال الثلاثة إلى قلبك؟

كأنك تسألينني أين من أولادك  تحبين أكثر، فكل عمل أقوم به يكون عزيزًا على قلبي، ولكن دائمًا المولود الجديد له فرحة ومعزة خاصة، وبرغم من أن رواية "تغريدة عشق " هي الأحدث ولها معزة خاصة عندي, لكن تظل "دروشية ورق" لها اهتمام خاص لما بها من ذكريات خاصة معي.     


للاستماع للبث المباشر لراديو حريتنا اضغط هنا
للاشتراك في صفحتنا على الفيس بوك ومتابعة أخبارنا اضغط هنا

اقرأ أيضا

تعليقات الموقع (0)

أضف تعليقك
الأسم
البريد الالكترونى
الهاتف المحمول
عنوان التعليق
التعليق
إرسال التعليق

تعليقات فيسبوك

حريتنا 2013 © جميع الحقوق محفوظة لدى موقع ( إحدى مواقع شركة LCA )