اهم الأخبار:

آكتب

مينا مجدي يكتب : حلم ملك الغابة في بلاد البرتقال

حريتنا -  مينا مجدي يكتب :  حلم ملك الغابة في بلاد البرتقال

 

سيبقى الملك ملكآ و سيبقى الأسد ملكآ و سيبقى الملك أسدآ.

يولد الأسد ليكون ملكآ و يكبر الأسد ليصير ملكآ و يشيب الأسد و هو ملكآ حتى بعد موته يظل ملكآ.

ولد الأسد و لم يولد مثل أي أسد ولد في بلاد البرتقال، و لم يبدأ حياته طفلًا بل بدأ حياته ملكًا صغيرًا شاءت الأقدار أن يولد الملك الصغير بين الأشجار، ولد في صورة بين أشجار البرتقال صورة جمعت فيها الأقدار بين اليمين و اليسار ملكًا صغيرًا داخل صورة البرتقال هل هذه حقيقة أم خيال؟.

خيال الملك حلمًا و حلم الأسد أن يكون ملكًا، وعاد الملك الصغير سريعًا من بلاد البرتقال إلى غابة الحياة ليرى صورته بعد أن حفرت في حلمه، في خياله، في حقيقته.

هل الصورة تدل على الملك الصغير؟.

و كبر الملك الصغير سريعًا و رأى بين الأشجار.. أشجار البرتقال ملامح منسوجه من خياله أو خيال منسوج من حقيقته.

أو حلم بدأ يملكه باحثًا في صورة البرتقال ليجده أغرب من الخيال ملامح لملكة الغابة تستتر بين الأشجار و تختبئ من الأقدار و لكن من يستطيع الاختباء؟!.

من سمع عن ملكة الغابة؟ هل هناك ملكة للغابة؟؟!.

كلنا نعلم و نعرف ملك الغابة و لكن من منا رأى ملكة الغابة؟!.  

هل هي موجودة ولم نعرفها؟؟!.

هل هي معروفة و لم نجدها؟؟!.

هل هي حقيقة أم خيال حلم أم حياة؟!.  

و لكن الملك الصغير أصبح شابآ و رأى وحده ملكة الخيال ملكة الحلم ملكة الغابة واختفت أشجار البرتقال و أصبحت صورة الأقدار تحتضن ملك الغابة و ملكة الغابة.

ملكة واضحة ظاهرة مرسومة ترى في صورة أوضح من الخيال و لكن هل الملكة موجودة؟!.

هل الملك يرى ملكة الخيال؟!.

حتى وضح الخيال و أصبح حقيقة وجودها لا مفر منه و لا محال.

و بدأت ترى الملكة ملكآ داخل حلم نسج من صورة أشجار، ولد في بلاد البرتقال.

كبر الحلم ووضحت الحقيقة،فوجود الملك لابد له من ملكة و أصبحت الملكة حلم الملك الحقيقي الذي لا يراه سوى أشجار البرتقال.

وتوج الملك ملكته و قبلت منه تاج الملك المرصع بالأحلام.

وبدأ الملك و حلمه يبحثان عن المكان، مكان التتويج.

فالأسد ولد ملكآ و الملكة قبلت التاج ،و التاج الملكي لا يهدى إلا من الملوك للملكات، حتى وصل التاج و احتضن الحلم ،الحلم المرصع بالخيال المنسوج بحقيقة من المحال .

ولبست الملكة التاج، وظهرت صورة الخيال أوضح من الخيال، ملك و ملكة و تاج حلم بين الأشجار، و تحول البرتقال إلى أشجار، و الخيال الى أقدار.

و بقي الأسد ملكآ، والتاج على رأس حضن الملكة، ولكن

هل هذه حقيقة أم مازالت خيال؟

هل المِلك ثقيل؟

من أقوى غابة الملك أم تاج الملكة؟

من أثقل بقاء الأسد ملكآ أم حلم الملكة تاج؟

ولكن كما قيل هل توجد ملكة أم فقط نعرف الملك و لا نرى تاجه.

وكما ولد الأسد ملكآ وكبر ملكآ لابد أن يشيب ملكآ، و الملكة لابد أن تعطيه التاج، فتلك قوانين مملكة الأحلام أن يموت الأسد ملكآ و تعطيه الملكة التاج،

 فهل هناك ملكة؟

نعم هناك ملكة، و لكنها تترك تاجها للملك الأسد حتى يموت ملكآ .

و ترك الملكة لتاجها دليلآ على أنها استحقت أن تكون الملكة، فالصورة حقيقية، و الخيال حلمآ، و الحلم بدأ بين أشجار البرتقال،و لكنه انتهى بالتتويج .

تتويج الملكة للملك، و إعادة التاج إلى الملك العجوز ليموت و يبقى ملكًا .

تكريمآ للملكة التي استحقت أن تكون ملكة ،وحدها ملكة...

 ملكة التاج وملكة الحلم و ملكة الأسد.

فسيبقى بها الملك ملكًا و سيبقى بها الأسد ملكًا و سيبقى لها الأسد ملكًا .

وأخيرآ هل مات الملك؟

هل يموت الملك؟

هل سيموت الملك؟

حتمآ سيبقى التاج.      

 


للاستماع للبث المباشر لراديو حريتنا اضغط هنا
للاشتراك في صفحتنا على الفيس بوك ومتابعة أخبارنا اضغط هنا
المصدر : نقلًا عن وكالات أنباء

اقرأ أيضا

تعليقات الموقع (0)

أضف تعليقك
الأسم
البريد الالكترونى
الهاتف المحمول
عنوان التعليق
التعليق
إرسال التعليق

تعليقات فيسبوك

حريتنا 2013 © جميع الحقوق محفوظة لدى موقع ( إحدى مواقع شركة LCA )