اهم الأخبار:

آكتب

شيماء طلبة تكتب : “إبتسامة شجن”

حريتنا -   شيماء طلبة تكتب :  “إبتسامة شجن”

 

إبتسامة شجن ، عندما أتحدث عن جون ميلاد - المخرج الشاب ثلاثيني العمر فمنذ عدة أشهر حضرت عرض مسرحي لفرقة " ولسة " للفنون المسرحية بعنوان " التاء المخنوقة " في حديقة أحد المراكز الثقافية بالزمالك.

كان الحضور يتناسب مع حجم المكان ، جمهور أغلبه من الشباب الممتلئة أعينهم بالحماسة والشغف وفي بعض الوقت الآلم . بدء العرض بصوت أحد المنشدين يخرج من خلف الجمهور الذي يترقب من أين تكون البداية ، فلقد اعتاد جمهور المخرج الشاب تلك الحِيلَ.

  لفت نظري تعطل جهاز الصوت وضيق الإمكانيات، ولم نلبث كثيرًا ودخلنا في طرقات النص مع هذا المخرج الشاب ولمس أوجاعنا جمعيًا، فقد كان العرض عن إمتهان الآنثى في مجتمعاتنا الشرقية وتعمد جون تجسيد صورة وقحة للشاب المتحرش وصلت لذهن كل شاب في الحضور وجسَد آلآم الآنثى ودعى كلهن للتمرد " تمردي بكل آلآمك تمردي "

وإنتهى العرض بكلمة لـ جون ودعوة للسلام . وأنصرفنا جمعيًا وبداخلنا حديث مع النفس وفي ظل ظروف قدرية غريبة تزامن أنه بعد هذا العرض بساعات قليلة وقوع حادثة إنتهاك وإغتصاب جماعي لفتاه في ميدان التحرير مما زاد الآلم وزاد تفاعلنا مع الحادثة ، وظهر هذا الحراك على موقع التواصل الاجتماعي " فيس بوك " وتم إعادة عرض هذه المسرحية في ظل تلك الظروف عدة مرات. لمست حينها إصرار جون في توصيل رسالته وإيمانه الشديد بنفسه وبخشبة المسرح وأنها المنبر الحقيقي للدعوة " دعوة إصلاح الذات " . وبعد شهور من هذا العرض . بالصدفة ومع متابعتي لصحفة هذا المخرج علي الفيس بوك ، وجدت أنه تم تكريمه على مرمى ومسمع من العالم كله وقد أشاد الرئيس الأمريكي بهذا المخرج الشاب ودعاه بأنه هو المستقبل في ظل مؤتمر الجمعية العامة للأمم المتحدة 2014  وفي حضور العديد من رؤساء الدول ووسائل الإعلام . إبتسامة عريضة  و شجن لأن في ظل هذا النجاح الباهر أمام العالم كله لم يكرم هذا المخرج الشاب فى بلده .

 


للاستماع للبث المباشر لراديو حريتنا اضغط هنا
للاشتراك في صفحتنا على الفيس بوك ومتابعة أخبارنا اضغط هنا
المصدر : حريتنا

اقرأ أيضا

تعليقات الموقع (0)

أضف تعليقك
الأسم
البريد الالكترونى
الهاتف المحمول
عنوان التعليق
التعليق
إرسال التعليق

تعليقات فيسبوك

حريتنا 2013 © جميع الحقوق محفوظة لدى موقع ( إحدى مواقع شركة LCA )