اهم الأخبار:

تقارير وتحقيقات

كل ما تريد معرفته عن فيروس كورونا وطرق الوقاية منه

كتب:
التاريخ 23 مارس 2020 - 03:58 ص
حريتنا - كل ما تريد معرفته عن فيروس كورونا وطرق الوقاية منه

 

 

فيروس “كورونا” انتشر بوتيرة سريعة في الصين مما أدى إلى وفاة 41 شخصًا وإصابة أكثر من ألف و300 شخصًا في إنحاء العالم…لذلك نشرت منظمة الصحة العالمية كل ما تريد معرفته عن الفيروس خلال هذا التقرير.

 

ما هو فيروس كورونا؟

 

 

فيروسات كورونا فصيلة واسعة الانتشار معروفة بأنها تسبب أمراضًا تتراوح من نزلات البرد الشائعة إلى الاعتلالات الأشد وطأة مثل متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS) ومتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد الوخيم (السارس).

 

ما هو فيروس كورونا المستجد؟

 

 

يتمثل فيروس كورونا الجديد في سلالة جديدة من فيروس كورونا لم تُكشف إصابة البشر بها سابقًا.

 

هل يمكن أن يُصاب البشر بالعدوى بـ فيروس كورونا مستجد من مصدر حيواني؟

 

 

خلصت التحريات المفصّلة إلى أن فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد الوخيم (السارس) قد انتقلت من قطط الزباد إلى البشر في الصين عام 2002، فيما انتقل فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (Mers) من الإبل إلى البشر في المملكة العربية السعودية في عام 2012. وهناك العديد من سلالات فيروس كورونا الأخرى المعروفة التي تسري بين الحيوانات دون أن تنتقل العدوى منها إلى البشر حتى الآن. ومن المرجح أن يتم الكشف عن سلالات جديدة من الفيروس مع تحسّن وسائل الترصّد حول العالم.

 

ما هي أعراض الإصابة بفيروس كورونا؟

 

 

 

تتوقف الأعراض على نوع الفيروس، لكن أكثرها شيوعاً ما يلي:

 

 

 

الأعراض التنفسية.

 

 

الحمّى.

السعال.

ضيق النفس.

صعوبة التنفس.

وفي الحالات الأشد وطأة، قد تسبب العدوى الالتهاب الرئوي والمتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة والفشل الكلوي وحتى الوفاة.

 

هل يمكن أن تنتقل فيروسات كورونا من شخص إلى آخر؟

 

 

 

نعم، يمكن أن تنتقل بعض سلالات الفيروس من شخص إلى آخر، بالاتصال عن قُرب مع الشخص المصاب عادةً، كما يحدث في سياق الأسرة أو العمل أو في مراكز الرعاية الصحية مثلاً.

 

 

 

هل يوجد لقاح ضد فيروس كورونا المستجد؟

 

 

 

عندما يظهر مرض جديد فلا يتوفر له أي لقاح ما لم يتم تصنيعه أولاً. وقد يستغرق الأمر عدة سنوات قبل التوصل إلى تصنيع لقاح ضد الفيروس.

 

 

 

هل يوجد علاج ضد فيروس كورونا المستجد؟

 

 

 

لا يوجد علاج محدد للمرض الذي يسببه فيروس كورونا المستجد. غير أن العديد من أعراضه يمكن معالجتها، وبالتالي يعتمد العلاج على الحالة السريرية للمريض. وقد تكون الرعاية الداعمة للأشخاص المصابين بالعدوى ناجعة للغاية.

 

 

 

ما الذي يمكن القيام به للحماية من الفيروس؟

 

 

 

تشمل التوصيات النموذجية للحدّ من التعرض للإصابة بمجموعة من الأمراض ومنع انتقالها ممارسات مثل:

 

 

الحفاظ على نظافة اليدين.

النظافة التنفسية.

ممارسات الغذاء المأمونة.

تفادي الاقتراب، قدر الإمكان، من أي شخص تظهر عليه أعراض الأمراض التنفسية، كالسعال والعطس.

هل العاملون الصحيون عرضة للإصابة بفيروس كورونا الجديد؟

 

نعم، يمكن أن يُصاب العاملون الصحيون بهذا الفيروس نظرًا لاقترابهم من المرضى أكثر من عامة الناس، لذلك توصي المنظمة هؤلاء العاملين باستخدام وسائل الوقاية المناسبة من العدوى وتدابير المكافحة اللازمة.

 

 

 

ما هي توصيات المنظمة للبلدان؟

 

 

 

تشجع المنظمة جميع البلدان على تعزيز ترصّد حالات العدوى التنفسية الحادة الوخيمة (SARI) وتوخي الدقة في استعراض أي أنماط غير اعتيادية لهذه الحالات أو حالات الالتهاب الرئوي، وإبلاغ المنظمة بأي حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد، سواء كانت هذه الحالات مؤكدة أم مشتبهًا بها.

 

 

كما تُشجّع البلدان على مواصلة تعزيز تأهبها للطوارئ الصحية وفقًا للوائح الصحية الدولية (2005).

 


للاستماع للبث المباشر لراديو حريتنا اضغط هنا
للاشتراك في صفحتنا على الفيس بوك ومتابعة أخبارنا اضغط هنا
المصدر : خاص

اقرأ أيضا

تعليقات الموقع (0)

أضف تعليقك
الأسم
البريد الالكترونى
الهاتف المحمول
عنوان التعليق
التعليق
إرسال التعليق

تعليقات فيسبوك

حريتنا 2013 © جميع الحقوق محفوظة لدى موقع ( إحدى مواقع شركة LCA )