اهم الأخبار:

تقارير وتحقيقات

ما هي عملية زراعة الشعر وتقنيات زراعة الشعر في تركيا ؟

كتب:
التاريخ 30 أغسطس 2019 - 07:13 م
حريتنا - ما هي عملية زراعة الشعر وتقنيات زراعة الشعر في تركيا ؟

 

 

مستشفى اوزيل لزراعة الشعر حيث يُقصد بزراعة الشعر إعادة نمو الشعر في المناطق التي تعاني من الصلع أو ضعف بصيلاته ورقته، فهي عبارة عن عملية جراحية تجميلية يقوم فيها الطبيب المختص بنقل كمية من الشعر المتواجد في مناطق ممتلئة به إلى مناطق الإصابة بالصلع أو الشعر الخفيف، وفي الغالب يكون نقل الشعر من الأماكن الخلفية للرأس إلى الأماكن الأمامية ومقدمة وجوانب الرأس والتاج، لذلك إذا كنت من الذين يمتلكون شعر كثيف في مؤخرة الرأس وشعر ضعيف وخفيف في المقدمة فأنت مؤهل لإجراء هذه العملية وضمان تحقيق أفضل النتائج المذهلة.

 

مما لا شك فيه أن تساقط الشعر واحد من أهم المشاكل التي تسبب لصاحبها الذعر والإحراج الشديد جانب التوتر العصبي والنفسي بسبب التغير في المظهر الخارجي له، لذلك يكثر الإقبال على إجراء مثل هذه العمليات كوسيلة للتخلص من هذه المشكلة وحلها بشكل نهائي.

يقوم بعض الأطباء بإجراء عمليات زراعة الشعر في العيادات الخارجية باستخدام المخدر الموضعي بالإضافة إلى أنه يضمن للمريض عدم الشعور بأي آلام أو قلق، يرجع السبب في إصابة بعض الأشخاص بالصلع إلى العديد من العوامل منها ما يلي:-

  • عوامل وراثية وجينات متوارثة.
  • في بعض الحالات يكون بسبب إتباع بعض الأنظمة الغذائية.
  • الضغط العصبي والحالة النفسية واضطراب في الهرمونات.
  • تناول بعض العقاقير والأدوية.

تقنيات عملية زراعة الشعر

نظرًا لانتشار هذه النوعية من العمليات الجراحية والتجميلية في الكثير من الأنحاء فكانت نتيجة ذلك ظهور العديد من التقنيات الخاصة بعملية زراعة الشعر وعلى الرغم من هذا التعدد والاختلاف في الأجهزة والتقنيات المستخدمة إلا أنها تجتمع في مصادرها المشتقة منها وهي: تقنية زرع الشعر من خلال الشريحة، وتقنية زراعة الشعر بالاقتطاف، سوف نقوم بشرح كلًا من هذه التقنيتين في ما يلي:-

الشريحة:

يقصد بهذه الطريقة استخراج البعض من بصيلات الشعر من الأماكن الممتلئة في صورة مجموعات ترتبط بجزء من جلد الرأس (طعوم شقية)، تشتمل كل مجموعة من هذه المجموعات على ما يتراوح من 4-10 شعرات، يتم زرعها في الأماكن المصابة بالصلع أو الشعر الخفيف.

الاقتطاف

يقصد بهذه الطريقة استخراج البعض من بصيلات الشعر من الأماكن الممتلئة به في صورة مجموعات أكثر دقة، تشتمل كل مجموعة من هذه المجموعات على ما يتراوح من 1- 2 شعرة فقط، يعتمد أكبر الجراحين وأكثرهم نجاحًا على هذه الطريقة حيث أنها الأدق في الحصول على أفضل النتائج التجميلية.

كما ذكرنا فيما سبق أن أكثر الجراحين يعتمدون على طريقة الاقتطاف في زراعة الشعر حتى توسعت وامتدت في الآونة الأخيرة إلى أن تتناسب مع جميع متطلبات واحتياجات المرضى وترضي توقعاتهم، بالإضافة إلى بعض التطورات الحديثة التي تم الترويج عنها مؤخرًا ولكنها تتسبب في حدوث الكثير من الآثار السلبية والجانبية التي تؤدي إلى تراجع نتائج العملية، ومن أهم هذه التطورات ظهور "أجهزة أرتاس" التي تستخدم من خلال الروبوت فهذه التقنية تساعد في حدوث المضاعفات الصحية والتجميلية ومن أهمها وأخطرها: القطع العرضي للبصيلات الذي يؤدي إلى موت البصيلة المزروعة ومن ثم عدم قدرتها على إنتاج الشعر.

 

تكلفة زراعة الشعر فى تركيا

 

مراحل عملية زراعة الشعر

  

تمر عملية زراعة الشعر بأكثر من مرحلة سواء قبل إجراء العملية أو بعدها، بالإضافة إلى بعض التعليمات والإرشادات الخاصة بإجرائها، وهذا ما سنقوم بشرحه بالتفصيل لكي تكونوا على دراية بكل ما يخص هذه العملية.

 

الاستشارة قبل عملية زراعة الشعر

 

تعتمد هذه المرحلة على قيام المريض بعمل زيارة للطبيب المعالج كي يحصل على استشارة خاصة قبل الشروع في أخذ قرار بخصوص هذه العملية، في هذه الاستشارة يستطيع الطبيب معرفة إذا كان هذا الشخص مؤهل لإجراء عملية زراعة الشعر أم لا من خلال فحص فروة رأس المريض باستخدام جهاز قياس كثافة الشعر فهو يقوم بتكبير الفروة وتوضيح نوعية البصيلات التي تصلح للزراعة باتصال الجهاز بشاشة كمبيوتر تتيح للمريض متابعة ما يقوم به الطبيب.

 

 كما أن هذا الجهاز يُمكن الطبيب من تحديد مدى كثافة الشعر والتي تعني كمية الشعر لكل سنتيمتر مربع، مع توضيح مفصل عن البصيلات المتقلصة نتيجة التأثير الوراثي، ومن بعد هذا الفحص لفروة الرأس يستطيع الطبيب معرفة مستوى فقدان الشعر في المستقبل، فإذا رأى الطبيب أن بصيلات الشعر في الأماكن الممتلئة تظهر علامات تصغير فهذا مؤشر على أن المريض غير مؤهل لهذه الجراحة حيث أن الشعر الصغير قد يتساقط في النهاية.

 

التصميم والتخطيط قبل عملية زراعة الشعر

 

بعد أخذ القرار في إجراء هذه العملية من عدمه تأتي مرحلة أخذ القرارات التجميلية اللازمة لإعادة صياغة تصميم فروة الرأس جراحيًا بالطرق التي تتناسب مع كل حالة، تشتمل هذه التصميمات الجراحية على أفضل الطرق في توزيع الكميات المحددة من شعر الأماكن الممتلئة على الأماكن المصابة بالصلع أو الشعر الخفيف وصولًا إلى أعلى مستوى تجميلي، بالإضافة إلى طريقة تصميم خط سير ورسم الشعر الأمامي، وكيفية إعادة الشعر الخاص بمنطقة التاج والمقدمة، يتم كل هذا بالتطابق والتوافق مع احتياجات المريض، مع الأخذ في الاعتبار الحقائق الوارد حدوثها وهي "تساقط الشعر في المستقبل" بالإضافة إلى ضرورة معرفة المريض بمدى محدودية الشعر المأخوذ من المناطق الممتلئة فيحذر استنزافه.

 

ما قبل عملية زراعة الشعر

 

يجب أن يتبع المريض قبل القدوم إلى هذه عملية زرع الشعر بأسابيع قليلة بعض التعليمات البسيطة التي يصفها الدكتور، ومن هذه الاستعدادات ما يلي:-

 

  1. تجنب التدخين.
  2. الامتناع عن الأسبرين قبل إجراء الجراحة بأسبوع واحد.
  3. الامتناع عن تناول المشروبات الكحولية قبل إجراء الجراحة بثلاثة أيام على الأقل.
  4. الامتناع عن تناول مشروبات الكافيين في يوم إجراء الجراحة.
  5. استخدام بعض المهدئات حتى تمنع المريض من القيادة.

كما تتضمن هذه المرحلة صدور التعليمات الخاصة بيوم إجراء الجراحة مثل كيفية الاستحمام بالشامبو في صباح هذا اليوم، بالإضافة إلى توفير وسيلة خاصة بتنقلات المريض من المركز الطبي أو العيادة إلى مقر إقامته.

 

 


للاستماع للبث المباشر لراديو حريتنا اضغط هنا
للاشتراك في صفحتنا على الفيس بوك ومتابعة أخبارنا اضغط هنا
المصدر : خاص

اقرأ أيضا

تعليقات الموقع (0)

أضف تعليقك
الأسم
البريد الالكترونى
الهاتف المحمول
عنوان التعليق
التعليق
إرسال التعليق

تعليقات فيسبوك

الاكثر قراءة

حريتنا 2013 © جميع الحقوق محفوظة لدى موقع ( إحدى مواقع شركة LCA )